راسلنا أضفني للمفضلة ضع مركز المدينة موقعاً إفتراضياً لجهازك
       
   

- تعريف الاستشراق
- نشأة الاستشراق
- وسائل الاستشراق
- أهداف الاستشراق
- مناهج الاستشراق
- أساليب الاستشراق
- آثار الاستشراق
- الظاهرة الاستشراقية
- حقيقة نهاية الاستشراق
- أزمة الاستشراق
- السعودية والاستشراق

- المدرسة الإيطالية
- المدرسة الهولندية
- المدرسة الفرنسية
- المدرسة الإنجليزية
- المدرسة الأمريكية
- المدرسة الألمانية
- المدرسة الإسبانية
- المدرسة الروسية
- دول أوروبا الأخرى
- في العالم الإسلامي
- طبقات المستشرقين

- المؤتمرات
- نموذجان للمؤتمرات العلمية
- المؤتمرات الاستشراقية الحديثة
- نظرة إلى المؤتمرات في بلادنا
- ندوة صحيفة عكاظ حول الاستشراق
- ندوة الحج والإعلام بجامعة أم القرى
- قراءة ثقافية في تاريخ دورات الجنادرية
- المهرجان 12- الإسلام والغرب
- المهرجان 17: الإسلام والشرق
- المناشط الثقافية في الجنادرية 18
- المؤتمر الدولي الثاني
- المؤتمر العالمي 1 حول الإسلام والقرن 21
- مؤتمر حول الإسلام في هولندا
- الاستشراق والدراسات الإسلامية -المغرب
- المؤتمر الدولي 35
- الرحلة إلى الولايات المتحدة الأمريكية
- ندوة إعلامية في جامعة نيويورك
- المؤتمر6 لجمعية القراءة العربية
- المؤتمر24 لجمعية أهل الحديث
- المؤتمر8 لكلية الإعلام بجامعة القاهرة
- المؤتمر العالمي1 بألمانيا
- ملتقي الجزائر الدولي العلمي
- المؤتمر العالمي37
- مؤتمر التغيّر الديني في سياق متعدد بجامعة ليدن
- المؤتمر الدولي عن التغيرات الدينية في سياق متعدد بجامعة ليدن أغسطس 2003م
- ندوة ترجمة معاني القرآن الكريم: تقويم للماضي وتخطيط للمستقبل
- ندوة عن الاستشراق في تونس ، 22-24فبراير 2005م
- ملتقي الجزائر الدولي العلمي الإسلام والغرب
- مؤتمر حول الاستشراق وحوار الثقافات في عمّان بالأردن أكتوبر 2002م
- برنامج المؤتمر الثاني والعشرين الاتحاد الأوربي للمستعربين والمتخصصين في الإسلام كراكو- بولندا29 سبتمبر -2 أكتوبر 2004م.

- القرآن الكريم
- الاستشراق والحديث
- المستشرقون والفقه
- الاستشراق والسيرة النبوية
- الاستشراق والتاريخ الإسلامي
- الاستشراق والأدب العربي
-

- القضايا المعاصرة

- بليوغرافيا
- رسائل علمية
- ببليوغرافيا بحث زين الدين من الجزائر
- ببليوغرافيا بحث زين الدين من الجزائر
- ببليوغرافيا عن الاستشراق الفرنسي زين الدين بوزيد
- مُرَاجَعَاتٌ فِي نَقْدِ الاِسْتِشراق مُقَدِّمَاتٌ لِرَصْدٍ وِرَاقِيٍّ (بِبْلِيُوْجْرَافِيٍّ)

- موقف الغرب من الإسلام
- موقف المسلمين من الغرب
- الإسلام والغرب حوار أم مواجهة؟

- الاستغراب
- معرفة الآخر
- مصطلح الاستغراب
- دعوة لدراسة الغرب
- كيف ندرس الغرب؟
- نماذج من دراستنا للغرب
- الرد على منتقدي دراسة الغرب
-
- وَحدة دراسات العالم الغربي والدراسات الإقليمية
- متى ينشأ علم الاستغراب؟؟

- المرأة المسلمة في نظر الغرب
- المرأة المسلمة وقضاياها
- المرأة الغربية وقضاياها المختلفة
- الطفل

 - بيلوغرافيا > سيدو وسيرة الرسول صلى الله عليه وسلم (ماجستير) >

المملكـة العربية السعودية
وزارة التعليم العالي
جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
كلية الدعوة بالمدينة المنورة



موقف المستشرق "سيدو" من السيرة النبوية
دراسة نقدية من خلال كتابه "تاريخ العرب العام"

الباحث
سلطان بن عمر بن عبد العزيزالحصين
للحصول على درجة الماجستير

إشراف
الدكتور حامد غنيم أبو سعيد
تاريخ المناقشة 1413هـ


المقدمة :الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين، وبعد:

تتناول المقدمة ذكر موجز عن أهمية موضوع البحث ومشكلته والدراسات السابقة ومنهج البحث.

2)أهمية البحث وسبب اختياره :

في جانب الدراسات الاستشراقية نجد أن السيرة النبوية تأخذ حيزاً كبيراً من كتابات المستشرقين حول الإسلام ، ونكاد لانجد كتاباً عن الإسلام وتاريخه إلا وقد تناول شيئاً من سيرة النبي صلى الله عليه وسلم وشخصيته .

بل إننا نجد أن معظم مترجمي القرآن من المستشرقين قدموا بذلك بمقدمة عن السيرة النبوية العطرة، وبعضهم كان هدفه من الترجمة للقرآن هو عرض الجانب الفلسفي والفكري ، باعتبار هذا القطاع هاماً في دراسة تاريخ الرسول صلى الله عليه وسلم وتاريخ الفتوح الإسلامية ([1]).

ولقد لاقت تلك الكتابات الاستشراقية عند المسلمين الإعجاب حيناً والنقد والرد أحايين كثيرة ، وجاءت ردود المسلمين على أكابر المستشرقين أمثال كارل بروكلمان BROCKELMMAN([2])، وجولد زيهر GOLDZIEHR([3])، ومونتغمري وات MOTOGOMERY WATT ([4])، و لويس ماسنيون LOUIS MASSINGNON ([5])، ومارجليوث MARGOLIOUTH ([6])، وغيرهم .

ولقد جاءت مواقفهم العامة تجاه السيرة النبوية متشابهة إلى حد ما ، فكثير منهم يصف كتاباته بالموضوعية والعلمية ولكنه يخرج عن المنهج الذي رسمه لنفسه وكثير منهم ينظر إلى شخصية محمد صلى الله عليه وسلم على أنه شخصية مبدعة ومجددة ومصلحة ولكنهم يسلبون عنه صفة النبوة وخاصية الرسالة والوحي .

وهناك بعض المستشرقين ممن شاركوا بكتابتهم في السيرة النبوية ولكنهم لم يحظوا بذلك البريق من الشهرة مع العلم أنهم قدموا أعمالاً لاقت رواجاً وانتشاراً لا تقل كثيراً عن أعمال المستشرقين المشهورين ومن بين هؤلاء المستشرقين المستشرق الفرنسي "سيديو" أستاذ التاريخ في كلية سان لويس ويأتي كتابه تاريخ العرب العام في مقدمة كتبه التي ذاع صيتها وتلقفتها أيدي الدارسين في كثير من الجامعات الغربية والشرقية .

ويمكن تلخيص أهمية البحث وسبب اختياره في النقاط التالية :

1) المساهمة في الدفاع عن سيرة الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ضد شبهات ومطاعن المستشرقين .

2) أهمية السيرة النبوية في كتابات المستشرقين وتركيزهم عليها في أغلب دراساتهم .

3) الكشف عن أحد المستشرقين الذين قدموا أعمالاً في السيرة النبوية والتاريخ .

4) انتشار كتاب تاريخ العرب العام بين القراء والباحثين الغربيين والشرقيين وتعدد ترجماته إلى اللغات الأجنبية .

5) عدم صدور دراسة مستقلة عن المستشرق سيديو أو عن كتابه تاريخ العرب العام فيما يعلم الباحث .

6) تباين وجهات النظر في الحكم عن كاب تاريخ العرب العام بين مادح وقادح والحاجة إلى الحكم على موقف تلك الآراء على المستشرقين في ضوء موقفه من الإسلام عامة ومن السيرة النبوية على وجه الخصوص .

مما سبق أحسب أن دراسة هذا الموضوع مسألة جديرة بالاهتمام وهذا ما سيحاول الباحث القيام به ، سائلاً المولى تبارك وتعالى التوفيق والعون .

3) مشكلة البحث :

يناقش البحث الموضوعات التالية :

1. آراء "سيديو" في شخصية الرسول صلى الله عليه وسلم وحياته الخاصة .

2. آراء "سيديو" في علاقة الرسول صلى الله عليه وسلم بالصحابة .

3. آراء "سيديو" في علاقة الرسول صلى الله عليه وسلم باليهود .

4. آراء "سيديو" في موقف الرسول صلى الله عليه وسلم من العقائد .

5. آراء "سيديو" في موقف الرسول صلى الله عليه وسلم من العبادات .

6. منهج "سيديو" في عرض السيرة النبوية .


4) الدراسات السابقة :

تنقسم الدراسات السابقة في هذا المجال إلى قسمين :

فالأول:

قد تطرق مباشرة إلى المستشرق "سيديو" وكتابه تاريخ العام وتناول بالتحديد بعض جوانب السيرة النبوية في هذا الكتاب .

والثاني :

تطرق إلى جوانب من السيرة بحثها المستشرق "سيديو" في كتابه الذي بين أيدينا كما بحثها غيره من المستشرقين فجاءت تلك الدراسات إما مكررة ومؤيدة لما ذكره "سيديو" أو ناقدة لآراء أولئك المستشرقين الذي وافقت مواقفهم من السيرة النبوية موقف المستشرق "سيديو" .

ومن بين الدراسات التي تناولت الموضوع مباشرة ما ذكره الأستاذ مصطفى حلبي في معرض حديثه عن المصادر الاستشراقية التي تعرضت للحديث عن الرسول صلىا الله عليه وسلم حيث ذكر خمسة مصادر من بينها كتاب تاريخ العرب العام للمستشرق "سيديو" وفي حديثه عن شبهة تأثر النبي بالنصرانية أورد أقوال بعض المستشرقين الذين يقولون بذلك ومن بينهم "سيديو" حيث قال: (وممن آثار هذه الشبهة المستشرق "سيديو" في قوله: (وكان أول سفره إلى الشام مع عمه أبي طالب فبلغ بصرى فاجتمع ببحيرى الذي كان اسمه لدى النصارى جرجيس أو سرجيس فنال حظوة عنده)([7]) وقد ورد على هذه الفرية إلا أن هناك الكثير من الشبهات غيرها لم يبحثها وهذا راجع إلى أن بحثه لم يكن مقتصراً على "سيديو" بل يشمل عامة من كتب في السيرة من المستشرقين .

ويتطرق الجبري إلى إحدى مزاعم "سيديو" المتعلقة بعقوبة القصاص فيقول: (تحدث سيديو عن الإسلام ونصيب الأخلاق في تعاليمه فذكر دعوة النبي صلى الله عليه وسلم للأخلاق ثم قال ـ أي سيديو ـ بيد أنك لا تجد في القرآن ما في الإنجيل من التسليم الذي يفيد كثيراً عند الشدائد فترى محمداً يأذن عند كثير من التناقضات في مقابلة السيئة بالسيئة ، كأن الناس لم يكونوا مستعدين لهذا من قبل. ومحمد حين يقول بمبدأ القصاص الذي رضي عنه اليهود ـ مع ذلك ـ يكون قد ساير أحكام زمانه وقومه ([8]). ويكتفي عبدالمتعال الجبري بالرد على هذه الشبهة ولا يتعدى إلى غيرها .

وعنون دياب في الفصل الثاني عشر من كتباه أضواء على الاستشراق والمستشرقين بعنوان بعض (المستشرقين المتعصبين) وذكر من بينهم المستشرق "سيديو " وكتابه تاريخ العرب العام حيث قال عنه : (إن الكاتب سلك مسلك التمويه فأشاد بالإسلام في مقدمة كتابه وحشى بداخله الكثير من الافتراءات على الإسلام ونبي الإسلام ) . ويقول أيضاً : "يريد سيديو أن يجعل الإسلام من وضع محمد وقد وضعه بصفته زعيماً سياسياً استخدم الدين وسيلة لتحقيق برنامج السياسي" ([9]).

ومما يؤخذ على دياب في معالجته لمنهج "سيديو" في تناوله للسيرة أ،ه يعرض الشبهة ويكتفي بنفيها دون تقديم أدلة علمية تدحض شبهات المستشرق المثارة .

ومن الدراسات السابقة أيضاً بعض التعليقات التي أثبتها زعيتر مترجم الكتاب ، ولكن هذه التعليقات جاءت قاصرة وموجزة وأهملت الكثير من المواطن التي يجدر التعقيب عليها .

وقد عرضت ترجمة زعيتر عل مجمع البحوث الإسلامية فذيل تعقيباً في آخر الكتاب في حدود ثمان صفحات نقداً للكتاب كاملاً ، وقد اشتمل ذلك النقد على بعض موضوعات السيرة النبوية ولكنها كذلك روعي فيها الإيجاز والاختصار .

وقد أشار المجمع إلى ذلك بقوله : (تلك هي زلات سيديو وهذا تعقيبنا عليها آثرنا فيها الإيجاز المناسب للمقام وللمستزيد الكتب المطولة التي تصدى فيها الإجلاء من علماء المسلمين لتفنيد هذه الشبهات وأمثالها) ([10]).

ويلاحظ في هذه الدراسات السابقة أنها لم تقدم نقداً شاملاً لجوانب السيرة النبوية في كتاب سيديو تاريخ العرب العام او لأفكار المستشرقين عامة حيث إنها اكتفت ببعض التعليقات النقدية البسيطة ، أما الدراسات السابقة الأخرى فهي لم تقدم نقداً شاملاً لأنها أعمال لم تعالج المستشرق معالجة خاصة ولكن أشارت إليه ضمن مستشرقين آخرين ، ومن هنا كانت الحاجة ماسة إلى دراسة مستقلة عن المستشرق وكتابه من أجل الوصول إلى معرفة شاملة لآرائه في السيرة النبوية تمكن من الحكم العلمي الموضوعي على هذه الآراء .

اما القسم الآخر من الدراسات السابقة فهي عبارة عن ردود هنا وهناك على بعض المستشرقين والذين تناولوا جوانب من السيرة النبوية تناولها سيديو في كتابه فكانت تلك الدراسات رداً على أولئك المستشرقين وليس على سيديو ، ومن بين تلك الدراسات ما يلي :

1) الرسول صلى الله عليه وسلم في كتابات المستشرقين ـ نذير حمدان ([11]).

2) المستشرقون الناطقون بالإنجليزية ـ د/عبداللطيف الطيباوي ([12]).

3) المستشرقون والسيرة النبوية ـ د/عماد الدين خليل ([13]).

4) الإستشراق والخلفية الفكرية للصراع الحضاري ـ محمود حمدي زقزوق ([14]).

5) سيرة الرسول في تصورات الغربيين ـ جوستاف بفانمولر ـ ترجمة : محمود حمدي زقزوق ([15]).

5) منهج البحث :

يتلخص منهج البحث فيما يلي :

1) عرض آراء المستشرق "سيديو" في مجال السيرة عرضاً موضوعياً يعتمد فيه على كتاب تاريخ العرب العام .

2) مناقشة آراء المستشرق التي تم عرضها في ضوء الرؤية الإسلامية للفترة المدروسة وفي ضوء المصادر الإسلامية ونقد هذه الآراء نقداً علمياً .

3) تتبع الترتيب الزمني للأحداث التي تتم مناقشتها وكذلك الأحداث التاريخية والنظر في سلامة منهجه في ذلك ، وكذلك نقد التفسير المادي للأحداث عنده كما تشمل أيضاً المصادر التاريخية التي أعتمد عليها .

4) الرجوع إلى المصادر الإسلامية الصحيحة مع التركيز على مصادر السيرة النبوية والرجوع إلى بعض كتابات المستشرقين وردودهم على بعضهم لتدعيم المناقشة والنقد .
 - الحواشي :

 ([1]) عبدالمتعال محمد الجبري : السيرة النبوية وأوهام المستشرقين (القاهرة ـ دار التوفيق النموذجية ـ 1408هـ)ص5.

([2]) كارل بروكلمان : مسنشرق ألماني (1868 ـ 1956) تخرج من قسم اللغات السامية على أعلام المستشرقين ومنهم نولدكه ، وطارت له شهرة في فقه اللغة العربية وفي التاريخ الإسلامي وتاريخ الأدب العربي . من آثاره : المعجم السرياني ، علم اللغات السامية ، تاريخ الشعوب الإسلامية .

([3]) جولد زيهر : مستشرق مجري (1850 ـ 1921) من كبار المستشرقين وأساتذتهم تضلع من العربية على بعض مشايخ الأزهر ، عضو فعال في العديد من المجامع العلمية ومؤتمرات المستشرقين ترك أعمالاً علمية كثيرة منها : العقيدة والشريعة في الإسلام .

([4]) مونتغري وات : مستشرق انجليزي ، عميد قسم الدراسات العربية في جامعة أدنبره، من آثاره : محمد في مكة ، محمد في المدينة .

([5]) لويس ماسنيون : من أشهر المستشرقين الفرنسيين (1883 ـ 1962) عني بدراسة التصوف وخاصة الحلاج الذي كان موضوع دراسته للدكتوراه شارك في دائرة المعارف الإسلامية كما شارك في مؤتمري المستشرقين الخامس عشر والعشرين .

([6]) مارجليوث : مستشرق انجليزي (1858 ـ 1940) من أشهر أساتذة العربية من الغربيين، عضو المجمع العلمي في دمشق ، والمجمع اللغوي البريطاني ، من آثاره : محمد ونهضة الإسلام .

([7]) مصطفى عمر حلبي : الخلفية الثقافية لاتجاهات المستشرقين في دراسة شخصية الرسول صلى الله عليه وسلم، رسالة البحث المكمل للماجستير قسم الاستشراق ، المعهد العالي للدعوة الإسلامية بالمدينة المنورة 1409هـ، ص26،38 .

([8]) عبدالمتعال محمد الجبري : السيرة النبوية وأوهام المستشرقين ص107 .

([9]) محمد أحمد دياب: أضواء على الاستشراق والمستشرقين (القاهرة ـ دار المنان للنشر والتوزيع ـ 1410هـ/1990م) ص176 ـ177.

([10]) سيديو ، تاريخ العرب العام ، ط2 ، ترجمة: عادل زعيتر (عيسى البابي الحلبي وشركاه ـ 1389هـ/1969م) ص474.

([11]) نذير حمدان : الرسول صلى الله عليه وسلم في كتابات المستشرقين (مكة ـ رابطة العالم الإسلام ـ 1401هـ) .

([12]) عبداللطيف الطيباوي : المستشرقون الناطقون بالإنجليزية (الرياض ـ طبعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية ـ 1411هـ).

([13]) عماد الدين خليل : المستشرقون والسيرة النبوية (الدوحة ـ دار الثقافة ـ 1410هـ) .

([14]) محمود حمدي زقزوق : الاستشراق والخلفية الفكرية للصراع الحضاري ط2 (بيروت ـ مؤسسة الرسالة 1405هـ) (كتاب الأمة).

([15]) جوستاف بفانمولر : سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم في تصورات الغربيين ، ترجمة : محمود حمدي زقزوق (البحرين ـ مكتبة ابن تيمية 1406هـ) .

     

 

جميع الحقوق ©  محفوظة لـ مركز المدينة المنورة لدراسات وبحوث الاستشراق 2005

تصميم و تطوير : Aziz.fm