المؤتمر العالمي37

المؤتمر العالمي السابع والثلاثين
لمنظمة المؤتمر العالمي حول الدراسات الآسيوية والشمال أفريقية
موسكو 16-21أغسطس 2004م


أولاً: مقدمة

تأسست في أوروبا منظمة الاتحاد الدولي للمستشرقين وعقدت أول مؤتمر لها في باريس عام 1873م، وتوالى عقد هذه المؤتمرات في أنحاء العالم وبخاصة في القارة الأوروبية، ولكن عقد بعضهـا في أسيا وأفريقيا. ومن الدول العربية والإسلامية التي عقد فيها المؤتمر استنبول بتركيا والجزائر . وعقد المؤتمر التاسع والعشرون في باريس عام 1973 واتفق المستشرقون على إلغاء استخـدام كلمة المستشرقين (عدا بعض الدول الشيوعية التي أبقت على الاسم) وأصبح يطلق عـلى المؤتمر : المؤتمر الدولي للعلوم الإنسانية حول أسيا وشمال أفريقيا. وبعد عقد مؤتمرين في مدينة المكسيك 1976و طوكيو باليابان عام 1983 تم تغيير اسم المؤتمر إلى المؤتمر الدولي للدراسات الآسيوية والشمال أفريقية.

وعقد هذا المؤتمر في مدينة بودابست عاصمة المجر تحت عنوان ( المؤتمر الدولي الخامس والثلاثون حـول الدراسات الآسيوية والشمال أفريقية.) في الفترة من 3-8 ربيع الأول 1418هـ الموافق 7-12يوليو( تموز) 1997م. وقد حضر هذا المؤتمر ما يقارب الألفي عالم وباحث ، وقدمت في أيامه الخمس (الاثنين -الجمعة) ما يزيد على ألف وخمسمئة بحث

ثانياً محاور المؤتمر تضمن المؤتمر المحاور الآتية

أولاً: الشرق وآسيا في القديم .ويضم هذا المحور فرعاً واحداً هو الشرق الأدنى القديم.

ثانياً: الشرق الأدنى والأوسط وشمال أفريقيا ويضم الفروع الآتية:

أ- الدراسات اليهودية والعبرية .
ب- الدراسات الإسلامية .
ج- الدراسات العربية .
د- الدراسات الإيرانية .
هـ- الدراسات العثمانية والتركية.
و- دراسات القوقاز.

ثالثاً: أواسط آسيا والمناطق ذات العلاقة بها.

أ- الدراسات التركية.
ب- الدراسات المغولية .
ج - دراسات التبت .

رابعاً: دراسات جنوب آسيا وتضم:

أ- الدراسات السنسكريتية.
ب- الدراسات الهندية.
ج- الدراسات التاميلية .
د- الدراسات البوذية.

خامساً: جنوب شرق آسيا، ويضم :
أ-الدراسات اليابانية .
ب- الدراسات الصينية .
ج- الدراسات الكورية.

وقد عقدت ثلاث ندوات متخصصة كانت كالآتي:

1- التاريخ الحديث والمعاصر لآسيا وشمال أفريقيا.
2- تاريخ الدراسات الاستشراقية.
3- الكمبيوتر والدراسات الاستشراقية.

وقد أقيم على هامش المؤتمر معرض للكتاب شاركت فيه بعض دور النشر الأوروبية وبخاصة بريل Brill ودور نشر روسية ومجرية و ألمانية، وقام الإيرانيون بالإعلان عن إنشاء مؤسسة جديدة للدراسـات الاستشـراقية وقدموا كتيباً للتعريف بمؤسستهم وأهدافها ونشاطاتها والدعوة للمشاركة معهم في هذه النشـاطات . ولو استقبلت من أمري ما استدبرت لاستأذنت بوضع طاولة للإعلان عن قسم الاستشراق بكلية الدعوة(جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية) وكتيب تعريفي بالقسم وإنجازاته وقمت ببيع الكتاب الدوري الذي صدر عن القسم.

ثالثاً رعاة المؤتمر :

عقد المؤتمر تحت رعاية كل من الرئيس المجري أراباد جونيز Arpad Gonez والأمير الحسن ابن طلال ولي عهد الأردن وسمو الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية السعودي، والأمير الياباني تاكاهيتو ميكاسا، وكي آر نارايانان K.R. Narayanan نائب رئيس الجمهورية الهندية والرئيس الأنـدونيسي سوهارتو.

رابعاً:تمويل المؤتمر :

أما الجهات التي تبنت عقد المؤتمر أو مولته فهي: اليونيسكو ومؤسسة سوروس الأمريكية (Soros Foundation ) وبيتر منك Peter Munk ، والاتحاد الدولي للدراسـات الشرقية و الآسيوية، ومؤسسة كوماتسو شيكو اليابانية، ومؤسسة هوفمان وشنايدر المالية Hofmann& Schneider Capital AG ، ومؤسسة "الإسلام" المحدودة، وبنك اكسيم Eximbank .

خامساً:الدول المشاركة :

وشارك في هذا المؤتمر اثنتان وثمانون دولة وفيما يأتي بعض الدول التي شاركت وعدد العلماء والباحثين الذي شاركوا :

1- المملكة العربية السعودية (12)
2- مصر (24)
3- تركيا( 38)
4- الأردن (16).
5- الولايات المتحدة الأمريكية 182
6- روسيا 283 ولو أضفنا إلى هذا العدد من شارك من الدول التي كانت تابعة للاتحاد السوفياتي لارتفعت المشاركة إلى أكثر من ثلاثمائة عالم.
7-الهند (272)،
8- الصين (148)
9- اليابان (106)،
10- إسرائيل( 75) بالإضافة إلى اليهود الذي شاركوا من دول أخرى،
11- بريطانيا( 51)
12- ألمانيا ( 99)
13- فرنسا (54).


تاريخ الطباعة : 23/10/2017

مركز المدينة المنورة لدراسات وبحوث الاستشراق

http://www.madinacenter.com