الطفل

عناية أية أمة بأطفالها دليل على تقدمها وتحضرها. وإهمالها لأطفالها لدليل قاطع على التخلف والتأخر. وكما اعتنت الدول المحتلة أو المستعمرِة بأطفال الدول التي تحتل بتنشئتهم على حبها والتأثر بها ثقافياً وفكرياً وسلوكياً. ولما كان أحد أهداف الاستشراق والاحتلال محاربة الهوية الإسلامية لدى الأطفال والناشئة لذلك اهتم مركز المدينة المنورة بقضايا الطفل فهاهي بعض المقالات التي تتناول بعض هموم الطفل العربي المسلم.

تاريخ الطباعة : 23/11/2017

مركز المدينة المنورة لدراسات وبحوث الاستشراق

http://www.madinacenter.com